vendredi 24 août 2007

!!!درس دامـــغ في فن طـــــرح الأســــئـــلة الصــــحــــفـــية

نشرت مجلة الحوادث اللبنانية في عددها الأخير النص الكامل للحديث الخاص الذي كان أدلى به الرئيس زين العابدين بن علي للنقيب ملحم كرم.

ملحم كرم.. أثبت كـَــرمـَــهُ..فكانت أسئلته دامغة (جاية من دماغ)... بلغت أسئلته درجة غريبة من الدقة : أجتهد في نظمها و صياغتها... بحيث لم ينـــســـى صديقنا أن يجيب عن الأسئلة التي يطرحها, قبل أن يســـئـــلها..(هـكــة الصحافي ولا بلاش !!!)...

برجولية يا سي ملحم ...جـــاوبني بـــصراحة... ( بـــيـــناتـــنا !.. والله مــا نقول لـــحـَــد !) : ما عـــاونك حـــد في صياغة هالأســـئلة ؟؟؟ ... بصراحة يا سي ملحم , مجهودك يستحق باش نخلصو عليك قهيوة... قهـــيــوة تكون في مستوى تـَــعـــبــك مـــعانا!!!

لتعميم الفائدة... أكتفي بنشر الأسئلة... ففي الــــــسؤال, توجد الأجــــــابات:

عشرون سنة فترة لا قيمة لها في عمر الشعوب، ولكنّها كانت كافية في عهدكم لتغيير واقع التونسيين في العمق. ماهي أبرز ملامح وحصيلة هذا التغيير؟ وماهي أسرار "الوصفة التونسيّة" لتحقيق هذه النجاحات؟

على أرضيّة هذه النجاحات، ماهي أبرز التحديات والرهانات القادمة لتونس الغد؟

هذا العام استثنائي في تونس، فيه يحتفل التونسيون إلى جانب عشرينية التغيير، بخمسينية اعلان الجمهورية. ماهي أبعاد هذه المناسبة؟

التعددية السياسية أصبحت في تونس واقعا ملموسا وجزءًا لا يتجزأ من المشهد السياسي، ماهي آفاقها المستقبلية في تونس وما تقويمكم لحضور المعارضة ومدى فاعليتها في إطار هذا المشهد؟

تتعدّد النداءات التونسية من عمق الشارع وفي مستويات مختلفة مناشدة إياكم قبول الترشح لمدة رئاسية جديدة، كيف تجيبون على هذا المطلب الشعبي؟

كل من عرفكم عن قرب لمس فيكم حسّا إنسانيا متجذّرا تتجلى آثاره في جميع سياساتكم ومقارباتكم. ومن مظاهر ذلك التزامكم دوما في كلّ إصلاحاتكم بمبدإ التلازم بين البعدين الاجتماعي والاقتصادي. كيف نجحتم في تحقيق هذه المعادلة الشائكة التي فشل غيركم في كسبها؟

يلاحظُ المتابع لأنشطتكم ومبادراتكم منذ تغيير السابع من نوفمبر إحساسا عميقا لديكم بحاجيات ومشاغل المواطنين وخاصة منهم المحتاجين وذوي الحاجيات الخصوصية. هل هناك دوافع شخصية لاهتمامكم الخاص بالفئات المعوزة؟

هل تعتبرون التمتع بمزايا التكنولوجيات الحديثة والانخراط في مجتمع المعرفة حقا لكل مواطن، تماما مثل السكن والشغل والصحة والتعليم؟

لقد استطاعت تونس بشهادة عديد التقارير العالمية أن تحقق نجاحا كبيرا في مجال ترشيد الإنفاق العمومي وتحديث الإدارة. ما هو تقييم سيادتكم للتقدم الذي أحرزته بلادكم في هذا المجال وللنتائج التي حققتها تونس على صعيد القضاء على ظاهرة الفساد التي تعاني منها كافة اقتصاديات العالم، النامية والمتقدمة على حد سواء؟

كنتم على الدوام من الأصوات المتحمّسة لبناء المغرب العربي. ما هو تصوّركم لتطور هذا الهيكل الإقليمي في ظل التكتّلات التي تتطلّبها المرحلة، وما الذي يتعيّن فعله حسب رأيكم في المستقبل؟

كلما تدهورت الأوضاع على الساحة الفلسطينية لجأ القادة الفلسطينيون إليكم بصفتكم صوت العقل والحكمة تواصلا مع قاعدة التشاور الدائم معكم منذ عهد الزعيم الراحل ياسر عرفات. أيّ مخرج ترونه لتجاوز التدهور الأخير للأوضاع على الساحة الفلسطينية؟

كنتم من أول المنبّهين للأخطار التي يمكن أن تواجهها الإنسانية من جراء تفاقم أخطار التطرف الإرهابي. ما هي نظرتكم لهذه الظاهرة. وما هي الإضافة التي يمكن أن تطرحها تونس انطلاقا من تجربتها ومقارباتها في هذا المجال ؟ وهل ترون أن الصراع بين الأديان والحضارات أمر حتمي؟

تدرج التقارير الدولية تونس ضمن أفضل الوجهات الاستثمارية والسياحية في العالم. ماهي آفاق تطوير الأنشطة الاستثمارية والسياحية العربية نحو تونس. وما هي الامتيازات التي تمنحها تونس في هذا الاتجاه ؟

5 commentaires:

Anonyme a dit…

80% des interviwe ( version arabe) présidentielle proviennent presque toutes des journaux libanais , celui-ci du journaliste libanais(karam): c'est le troisiéme a date!, ils sont toujours la méme sauce sans gout .
pour les consultés, il faut avoir une dose incroyable du courage, sinon trassilou el-wehed rakbetou el-fada hachakom.

ps: personellement , c'est du temps a perdre pour lire ces interviwe

arabicca a dit…

فري............صديقي
آش توصي؟؟(:(:

FREE-RACE a dit…

@arbicca:
نــوصــي بــمنح الــجنــسية لملحم كرم :))

arabicca a dit…

ههههههههههههههههههههههههه
بما انى موصية على بلاصة في السويد بعد توصيات بيغ بليد بوى كان خطفت توة نهديلو بلاصتى اللي في غانا

un tunisen epris par... a dit…

combien la tresorerie tunisienne a t elle deboursé?