dimanche 5 août 2007

قراءة مــيــكـــانــيــكية لمسألة الحـــــــجـــاب

الكرهبة متاعي مٌحركها ضْـــعـــف و ما تخطف كان بـــوَحـْــلة... و أصبَحـــت , بسبب ضُــعفها و أعطابها, مـَـحل تـــندر و شمـــاتة من زملائي اللي يستهزؤوا بـــحـــالة سيارتي و بحـــالتي في جُـــــرِتها...

سيارتي نسبيا جديدة و هي من أرقى الأنواع و متأكد اللي هي صالحة للإستعمال في كل آن... و متمسك بيها وما نيش باش نـــــبــــدلها... عكس برشا ناس يسارعوا بتبديل سيارتهم في أول مــطب... و ينكروا فضلها عليهم بسبب جهلهم و تكبرهم وعدم تمكنهم من أبجديات السيارة و كيفية التعامل معها في الأزمات...

إذن ,كيما تعـــرفوا, الميـــكانيك يستوجب دوما الصيانة و الفحص الدوري لإستبدال ما تقادم من القطع ... و أحسن السُــــبل للإستمتاع بمنافع السيارة , هو تعهدها بالعناية بشكل مُنتظم و عدم التغافل عن الأعطـــاب الصغيرة... فما بالك بالكبيرة...

لذلك إستفقت من غفلتي و قررت أن أضع حدا لهذا الإهمال.. وقررت الإتصال بأخصائي للوقوف على العيوب و إصلاحها...

هزيتها لـــمِــكَــانِــيــسْــيــان ... كان يخدم في الخليج وخدم زادة مدة في إيران ... باش يفحصها و يــاقف على أسباب علتها ويجدد القطايع اللي لازم تتبدل باش ترجع لعنفوان قوتها...

هالميكانسيان وخـّــر وقـــدّم و قــــالي : أسمع... أعزك الله... مشكلة هالسيارة تكمن في الغطاء... تغطي فيها كي تخرج بيها ؟؟؟

استغربت و تصورت اللي هو يفدلك ... جاوبت بلهجة ساخرة آمرة : يا ولدي يهديك... حل الكَـــبُــوط و آخدم خدمتك... راهو فيها برشا قطايع مضى عليهم الزمن ويلزم يتبدلوا بصفة دورية...

تلفــــتلي بإستنكار و قال: توا كيفاش يعطيك قلبك و تهمل أصل من أصول سلامة السيارة...الغطاء ...الغطاء... سبب البلاء الكل فالغطاء.... كانك جيت تحترم روحك و تغطي سيارتك بالـــ "بـــاش" راهو ما وصلتش لهالحالة المزرية...

ثقته في نفسه و أستبساله في الدفاع عن الغطاء جعلوني , للحظة, أشك في أمري و أميل للتصديق رغم بساطة تحليله... و قلت في نفسي لعل في الأمر صلة برطوبة الجو التي قد تؤثر سلبا في كفاءة المحرك ...أو لعل الغطاء يحمي الدارة الإلكترونية للسيارة من إشعاعات الشمس ... و أستمررت عبثا أبحث عن صلة بين المُحرك سيارتي المعطبة وبين الغطاء...

عدت إلى رشدي بعد فترة بهتة و قلت له : راهو كرهبتي نحطها عادة في "الباركينغ" , في مكان ضليل... و ساعات حرصا على سلامتها ما نخرجهاش كي يبدا الطقس شهيلي... لكن الميكانيك ديما يتطلب صيانة و جيتك اليوم باش تبـَــدّلـــي ما تقادم من القطع...

كالعادة نظرلي بنظرة فوقية و قال في نبرة تجمع بين الجهل و الثقة في النفس : المُحرك ما يـــتـْــمَــسِــشْ... و الصانع حذر من لمسه أو الإقتراب منه... إذا لُمس المحرك... كان في ذلك نهاية لسيارتك و تهديد لسلامتك... لأن الصانع أتقن تصميمه و أبدع في جمع مكوناته و أحسن صنع وصلاته... أنظر إلى متانته... وصلابة بنيانه... كيف تريد مني فتحه؟؟ كيف سأعيد جمعه بعد تفكيكه ؟؟ أي جرم تدفعني لإرتكابه؟؟ ... أنا ارى أن الخلل في الغطاء... لقد تخليت عــنــه فكان مصيرك أن ضَعُــــف محرك سيارتك... عُـــــد إلى الغطاء... يُصلح الله أمرك و يجعل من سيارتك أقوى إن شاء الله...

عندها فقط, تيقنت من جهله بحرفته و من ضعف إمكانيته و قلت له : ...وإن كنت لا أفهم جيدا في أسرار الميكانيك ... فإن كلامك مردود عليه...أنا لا أطلب منك فك المحرك أو العبث بمكوناته... لكن من أبسط القواعد أن نتعهد هذا المحرك بالعناية... لا تلمس أساسسته إن كنت جاهلا بتكنولوجياته... لكن من الضروري قطعا إستبدال بعض أجزاءه : "البوجيات", "الفيلتر" متاع الهواء و " الفيلتر" متاع المازوت, الزيت متاع الموتور, بعض الوصلات الكهربائية, تفقد الإطارات و هواء العجلات.... و هالــقطايع ليست المكونات الأساسية التي حذر الصانع من لمسها... لكن الصانع شدد على ضرورة إعمال العقل و عدم نسيان الصيانة الدورية و أكد على ضرورة القيام بها للحفاظ على مُحرك السيارة و جعلها صالحة لكل زمان و مكان: للسفر , للبحر, للسهر, للعمل, لتسهيل جميع الأمور... و لكي توصلنا إلى بر الأمان...

نظر إلي متعجبا , و قد أحس بالحنق لأني أتكلم عن حــرفته بما يعكس رأيه... فأضفت قائلا: ... و رغم أني أشك حقا في حكاية هالـــغـــطاء... لأنه فعلا لا وجود لــرابط قوي بينه وبين العلل التي يعاني منها المحرك... قد يكون للغطاء دور ثانوي في الحفاظ على هيكل السيارة... لكن مشكلتي الآن ليست في الهيكل... مشكلتي ليست في مظهر السيارة... مشكلتي في اللـُــب...مشكلتي في المحرك الذي تهالك... و ظاهرلي فيك عجزت عن إصلاحه ... ووقــفـــت حائرا أمام أعطابه... فأنطلقت تـُــــفتي في جدوى الغطاء... مضخما في مزاياه... مدعيا أنه الدواء لكل داء ...

إلا أنه هذا موش موضوعنا توا... و باش نعمل روحي ماشي معاك في الخط و باش نخليك تخدم على روحك و مانيش باش نشكي بيك لمنظمة الدفاع عن المستهلك ...على خاطر كان يشــــلــقـــو بيك... توا تبات في دار خالتك... وهذا موش من باب التعاطف معاك... لكن من باب إيماني بحرية الإختلاف و حرية الغباء....... و برجولية ... صحة ليك...: مادام فمـــا شكون ,في تونسنا العزيزة, اللي أفنينا أجيال في فك الأمية عن أبناءها... مادام مازال فما شكون يسمع برايك و يغطي في سيارته مُعتقدا أنه بذلك يحسن في أداء الموتور الــمْـــبـَـــيّــــل... صـــحة ليك...

بعد هالــــ"ديسكور", خـَـطــّــفـْـت كرهبتي بالدزان, و أنطلقت نلوّج في ثنيتي على ميكانيكي تونسي ذكي... يكون قاري في تونس و متشبع بحرفية أبناءها ... و يكون ذوقه رفيع و ما يتفرجش على الفضائيات الشرقية البترولية بجميع أنواعها... و في نفس الوقت ما يكونش من متتبعي أخبار الساعة8 ... هالميكانيكي النادر هو آخر أمل للقيام بالصيانة الدورية لمحرك السيارة.

11 commentaires:

PASS_A_COTE a dit…

ken nijjemt nifhem 3al a9al el fikra el jawharia ...fa inti it7ib it9oul elli machekilna ma thabina in7illouha binetna men guir tadakhol ajnabi ...zeda it7ib it9oul elli el "ghta" maisalla7ch el a7wel kif yebda el moteur te3ib ...behi...ma3netha inti ittbib wil mridh fi nafs el wa9t ...ta3raf asl idde2 ou ta3raf iddwé ...khir !
lekin kif yedba idde2 montachir fel 3alam ..fi béli tbib tounsi walla guirou ma yekhtalfouch ! lé ?
zid el kréhib mte3na mahomch mécanik akahaw ..el mécanik mte3na 3andou a7asis ...rahou l7am ou dam ...yebrid men guir "ghta" ...zid fi hatta9s isskhoun ma fiha bes lou ken in "ghattiouh" ...au moins ma yek7alich ...wit walli ka7loucha !
zeda ittounsi fi béli fehim kol chai ..imméla 3lech itt3ab mahou ichamar 3al idih wissal7 el moteur wa7dou ..lezim sana3 ou 3arf ou mékanicien ?!

baz2x1 a dit…

Bravo! C'est très beau ce que tu fai sur ce blog.

islam_ayeh a dit…

Il est vrai quel leghta ne garantie pas le bon fonctionnement de la mécanique interne(*)! Mais puisque le constructeur demande au client de le mettre : on le met et puis c tout sans philosopher comme le mécanicien ou comme le client ;-)

* parfois, un peu comme même : et9oul enti elkarahba te7chem 3ala rou7ha ki etji takhtef virage khayeb!!!

gouverneur de Normalland a dit…

@ pass_a_coté : tu passes vraiment a coté !

FreeRace : encore une fois bravo pour ce texte et pout tout les autres aussi. j'ai parlé de cela il ya longtemps ..je sais pas si tu as lu
"faut il bacher les 404 bachées"
http://ounormal.blogspot.com/2007/01/faut-il-bcher-les-404-bches.html

Mira a dit…

bravo! 9allou ghta! :p

FREE-RACE a dit…

@pass_a_cote:
أنا لست الداء و الدواء في نفس الوقت... لكن أليس لي الحق في أختيار الطبيب الجيد؟؟؟ لماذا أذهب إلى أشباه الأطباء أو العرافين للتداوي...أليس لي الحق في رفض نصائح طبيب كل من يزوره تزداد علته؟؟؟ لماذا أسافر للتداوي في الخارج ....في حين أن بلدي عــُرفت بإنجاب أبرع الأطباء؟؟؟
إن كان الداء منتشرا في العالم...لماذا لا نحمي بلدنا من هذا الداء؟؟؟ لماذا لا نبتكر إجراءات خلاقة تراعي خصوصياتنا و تحمينا من العدوى؟؟ هل كـُــتب علينا أن نصاب بحمى الآخرين؟؟؟ لماذا لا نصدر الأمصال بدل إستيراد الفيروسات؟؟؟

@ baz2*1 et Mira : شكرا

@ islam_ayeh:
أنا لا أرفض توجيهات الصانع...و لكن يجب أن نشدد على التوجيهات الرئيسية التي تهم المحرك و ليس على ما هو شكلي و مضيعة للوقت... كما اني ضد فرض هذه التوجيهات الخاصة بالغطاء أو التضخيم من حجمها و جعلها مسمار جحا: شماعة نقذف عليها هزائمنا , نبرر بها ضعف محركنا و نبرح بها في كل مناسبة... فلنعالج المحرك أولا... ولا باس بعد ذلك ,إن تناقشنا جانبيا في جدوى الغطاء
@gouverneur de normalland:
les 404 bachés sont un vrai danger.. il faut juste voyager au GP1 : tu fonce à 100 Km/h et brusquement tu te trouve face à un engin stupide qui bloque la route.

ابو ناظم المرزوقي a dit…

je croix que tous nos voitures a besoin d'un mecanicien anti-petrolium

mriwene a dit…

wa7dek ya free !!!!

arabicca a dit…

فاتني الكثير يا فري والكثير جدا وكلما قرأت مقالا أعجبني قلت هههه فعلها واستطاع البوح !!!!!!!!!!!!! نحن بحاجة للتعبير بحاجة للتنفس لنستطيع للحياة سبيلا ....وكل ما اتمناه هو أن يبقى قلمك حرا لاذعا أبدا
دمت بود

Anonyme a dit…

j'apprend par Azwaw que tu est un architecte Gabsi
je te conjure de publier un post sur les catastrophes architecturales de Gabes : la Grande mosquée de Jara (je ne suis jamais arrivé à compter le nombre de couleurs de la déco de la coupole), la station de bus Sntri, la fontaine de Ain slam, Gabes centre, l'extension de Sidi Driss....

Anonyme a dit…

je découvre ton blog rt j'aime bien ton style